EN | فارسی | عربی





عاجل/ الاحتلال يمنع أمين عام الاتحاد ورئيس وفد فلسطين المشارك في بطولة الصداقة الدولية من المشاركة


كان الوفد الفلسطيني للووشو والذي يتألف من 8 أشخاص، 7 رياضيين و رئيس الوفد يوم أمس في طريقه لمغادرة الأراضي المحتلة والتوجه إلى إيران، عندما تم استيقاف امين عام اتحاد لكونغ فو ورئيس وفد فلسطين عبر الحدود الفلسطينية-الأردنية من جانب قوات الاحتلال واحتجازه لمدة 6 ساعات ثم إعادته إلى الأراضي الفلسطينة ومنعه من السفر والمشاركة ببطولة الصداقة والتضامن.
وتجدر الإشارة إلى أن "عبدالرحمن محمد ادعيش" كان يحمل معه كلمة عن الشعب الفلسطيني المضطهد تتضمن الثناءاً للسلم الدولي والرياضة لإلقاءها في حفل بطولة الصداقة والتضامن الدولي في إيران والتي ستعقد في اليوم الثاني والثالث من مارس/آذار في مدينة زاهدان مما أدى إلى استفزاز قوات الأمن الصهيوني.
وقام الاتحاد الإيراني للووشو من خلال إدانته لهذه الممارسات بأنها تتعارض مع حقوق الإنسان تماماً كما تتنافى مع سياسة اللجنة الأولمبية الدولية، قام بمتابعة الأمر واستقاصاءه عن طريق هذه اللجنة IOC.
كما قام اتحاد فلسطين للووشو عن طريق كلمة عبر شبكات التواصل االاجتماعي يدين بها احتجاز امين عام الاتحاد ومنعه من السفر للمشاركة في البطولة الدولية في إيران... ويهيب بالمؤسسة الدولية الرياضية بتحمل مسؤوليتها تجاه ممارسات الاحتلال بمنع الفلسطينين من حقهم في حرية ممارسة الرياضة والمشاركة في الفعاليات الدولية... وطالب الاتحاد بمنع مشاركة دولة الاحتلال في الأنشطة الدولية الرياضية كعقوبة على حجز حرية الرياضيين الفلسطينين.